167 منشأة سياحية في محافظة حضرموت حتى نهاية 2006م
   
المكلا /موقع محافظة حضرموت/ سعيد عوض - الثلاثاء 20/2/2007

بلغت المنشآت السياحية بمحافظة حضرموت حتى نهاية عام 2006م 167 منشأة سياحية منها 151 فندقا وشاليها سياحيا وشقة مفروشة و46 وكالة سياحية و 11 قصرا للأفراح وعدد 6 مكاتب نقل سياحي...




بلغت المنشآت السياحية بمحافظة حضرموت حتى نهاية عام 2006م 167 منشأة سياحية منها 151 فندقا وشاليها سياحيا وشقة مفروشة و46 وكالة سياحية و 11 قصرا للأفراح وعدد 6 مكاتب نقل سياحي بينما هناك خمسة مشاريع سياحية قيد الإنشاء والتنفيذ تتمثل في مراكز للغوص وشاليهات وفنادق سياحية خمسة نجوم .
ذكر ذلك الأخ / فضل ناصر بن الشيخ علي - مدير عام مكتب وزارة السياحة بالمحافظة في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) . مشيرا إلى أن عام 2006م شهد إقبالا كبيرا من السياح الأجانب وذلك بوصول سبع بواخر سياحية تعرف من خلالها عدد 1556 سائحا أوروبيا على معالم وآثار وأسواق محافظة حضرموت . موضحا أن محافظة حضرموت تزخر بموروث حضاري وتاريخي وسياحي وبذلك فإن مكتب الوزارة أعد خطة متكاملة للعام الجاري 2007م حددت فيها الأنشطة والمهام ومنها تحديد مناطق الجذب السياحي والترويج لها خاصة في ساحل حضرموت كمناطق العلاج الطبيعي المنتشرة في مديرية الديس الشرقية والحامي و مناطق أثرية وكذلك المناطق الساحلية على طول 350 كيلومتر التي تتميز بشعبها المرجانية وخلجانها البحرية وسواحلها الصالحة لإقامة منشآت سياحية ذات طابع استثماري . لافتا إلى أن هناك عدد من المحميات الطبيعية والبيئية ومنها محمية شرمه وجثمون وبروم بساحل حضرموت .
واختتم مدير عام سياحة حضرموت تصريحه بالقول أن المكتب لديه تصور بإقامة ثلاثة أخوار جديدة للخدمة السياحية وإنعاشها وهى خور أمبيخة غرب المكلا وخور روكب - فلك شرق المكلا إضافة إلى خور الشحر - دفيقه بمديرية الشحر وكذا تحسين مناطق المياه الكبريتية الخاصة للعلاج الطبيعي والمتواجد في مدن الحامي والديس الشرقية والريدة الشرقية معبرا عن أمله في إقامة معهد فندقي سياحي للتدريب والتأهيل وإقامة دورات قصيرة متخصصة لكوادر وعمال المنشآت السياحية المتواجدة في المحافظة .



هل تؤيد فكرة انشاء الأقاليم كأحد مخرجات الحوار الوطني ؟




النتيجة