أوقفوا مع حكومة بحاح بالنوايا الصادقة وليس بالتصويت في البرلمان
   
سيئون/موقع محافظة حضرموت/عامر عيظه الجابري - الثلاثاء 23/ديسمبر/2014
news_20141223_2.jpg
بعد مخاض عسير وشاق جاءت حكومة المهندس/ خالد بحاح والتي تم منحها الثقة بالأغلبية من أعضاء مجلس النواب ولكن أرى إن أمام حكومة بحاح طريق عسير ومليء بالأشواك وليس بالورود والذي يتطلب من جميع المكونات السياسية والحزبية وكل أبناء الشعب اليمني ..
وفي المقدمة أعضاء مجلس النواب الذين هم في الأصل ينتمون إلى أحزاب ومكونات سياسيه الوقوف الجاد والصادق ليس برفع الأيادي في مجلس النواب وإنماء بإخلاص النوايا والوقوف إلى جانب تلك الحكومة التي  تميزت عن بقية الحكومات السابقة وترك كل المناكفات السياسية الضيقة التي لا تخدم الوطن وإنما تخدم قوى أخرى همها مصالحها .
لذا وجب الوقوف إلى جانب الحكومة بهدف إنجاح البرنامج الخاص التي قدمته للمجلس ليس من أجل بحاح وأعضاء حكومته ولكن من أجل الوطن الذي هو يتسع للجميع بهدف أخرجه من أزماته التي عصفت به من عام 2011م والذي ظل المواطن يدفع الثمن منها منتظر ومتأمل حتى جاءت حكومة الوفاق التي جاءت بها ثورة الشباب إن تخرجه إلى بر الأمان ولكن زادت الطين بله وتعمق في ذلك النفق المظلم  برفع سعر المشتقات النفطية وغيرها التي أسهمت في قيام ثورة 21 سبتمير بقيادة أنصار الله والتي انبثقت منها اتفاقية السلم والشراكة وجاءت حامله معها  تشكيل حكومة كفاءات بوجوه جديدة برئاسة بحاح الكل يؤمل عليها في ان تخرج الوطن إلى بر الأمان .
ولكن لن يأتي ذلك بالسهل وإنما يتطلب ذلك تكاتف جهود الجميع  للوقوف وقفة رجل واحد مع تلك الحكومة والذي  يؤمل عليها الخير وان يعمل الجميع كخلية نحل واحدة بعيد عن المماحكة السياسية والولاءات الشخصية التي لا تخدم الوطن وأبنائه والتي الكل إكتوى بنارها خلال الفترات السابقة ودفع ثمنها في كل إرجاء الوطن.
إن الوطن اليوم محتاج إلى وقوف أهل الحكمة اليمانية والذي  شهد لهم التاريخ على مر العصور أن يتحركون بكل همه ونشاط مع تلك الحكومة لعل وعساء أن تسهم في إصلاح الأوضاع المتردية التي يشهدها الوطن وفي المقدمة الوضع الأمني والاقتصادي والذي يعتبر الأساس المكين والحصن الحصين  لكل حكومة والعمل على تنفيذ مخرجات الحوار الوطني وبنود اتفاق السلم والشراكة والتي ستسهم في تحسين الأوضاع عامة وتأسيس الدولة المدنية الحديثة الذي يحلم بها الجميع .
وفق الله الجميع لما فيه الخير للبلاد والعباد وننمى لحكومة بحاح النجاح في مهامها الملقاة على عاتقها وان تكون الحكومة النموذجية وان تعمل مع كل الخيرين والشرفاء والوطنين ليس لأجل فلان أو علان وإنما من أجل الوطن للوصول به الى بر الأمان دون خسائر .
وفي الأخير ما نقول إلا قفوا مع حكومة بحاح بالنوايا الصادقة وليس بالتصويت ورفع الأيادي في البرلمان .
وكل عام والوطن في خير وازدهار .




هل تؤيد فكرة انشاء الأقاليم كأحد مخرجات الحوار الوطني ؟




النتيجة