الحامد مطلّا من شرفات اذاعة سيؤن
   
سيئون/موقع محافظة حضرموت/جمعان دويل - الاحد 21/ديسمبر/2014
news_2014122_02.jpg
لقد لعبت اذاعة سيؤن دورا كبيرا في مجالات شتى فكما كانت تقدم الخدمات الاجتماعية الجليلة لمواطني الوادي والصحراء فقد  لعبت دورا تنويريا وثقافيا كبيرا فتحملت الاذاعة عبئ نقل الرسالة التعريفيه أي تعريف المستمع بهامات حضرموت وشخصياتها والأدوار التي لعبتها تلك الهامات في مختلف مناحي الحياة.
لقد حُرمت العديد من تلك الشخصيات والهامات الكبيره من ان تعطى حقها من الاهتمام والتعريف بهاء لسبب او لأخر إلا ان اذاعة سيؤن حملت على كاهلها ذلك العبء وفقا وما تسمح لها الظروف لقد نطقت إذاعة سيؤن حينما صمت الآخرون وتجرأت حيثما جبن الآخرون واعدلت حين لم يعدل الاخرون ولنأخذ الحامد انموذجا لتلك الاعلام والهامات.
صالح بن علي الحامد شاعرا وأديبا وعلّامة ومؤرخا من مواليد سيؤن 1903م—1967م وتوفي بها له من الدواوين الشعرية ثلاثة: (نسمات الربيع - ليالي المصيف - على شاطئ الحياة) له من الاشعار الشعبيه والغنائية، يعد الحامد أول الشعراء الرومانسيين باليمن.
من مؤلفاته تاريخ حضرموت من جزئيين له كتاب رحلتي الى جاوه الجميلة تلك كانت المؤلفات المطبوعة ولاتزال له كتبا دينيه مخطوطه من بينها تعليقات على فتح الباري لصحيح الامام البخاري وعلى شعاع القران في موقف الاسلام من سائر الأديان والعديد من الكراريس في مجالات النحو واللغة وغيرها له باع طويل من المشاركات الشعرية والأدبية بالصحف الناطقه بالعربية باندونيسيا والصحف والمجلات المصريه وهو من مجموعة ابوللو .. هاجر الى اندونيسيا وتكرر عليها، كما زار مصر بضيافة باكثير زميله وصديق صباه والتقى بمصر بشخصياتها الادبية ومنتدياتها المتنوعة من مؤسسي الحزب الوطني بسيئون ، عضوا بمجلس الدولة الكثيرية حتى وفاته مثّل حضرموت شعرا وأدبا وسياسةً .
فقد اطل علينا الحامد من شرفات إذاعة سيؤن بين فترة وأخرى عبر السنوات الماضيه من عمر الاذاعة فخلال العامين الماضيين قدمت الاذاعة برنامجا ثقافيا ادبيا ناجحا بعنوان( صالح بن علي الحامد المؤرخ الشاعر الرائد)  في شهري رمضان الماضيين من حلقات يوميه ففي عام 2013م قام بإعداد الحلقات كل من جيلاني الكاف واحمد بزعل وفي عام 2014م قام بإعداد البرنامج جيلاني الكاف  (تقديم الاستاذ القدير جيلاني الكاف تنفيذ خميس قطمير) وخلال تلك الحلقات تحدث العديد من ابناء حضرموت من مؤرخيها  وأدبائها وشعرائها ودكاترتها وأساتذتها وهم من خيرة ابنائها الذين يعرفون عن الحامد الكثير فلم يبخلوا ان يدلوا بآرائهم في الحامد وبما يمليه عليهم واجبهم تجاهه شاعرا وفقيها او مؤرخا او علًامة .
وقد ارتأت ادارة الاذاعة ان تقديم هذين البرنامجين في رمضان وفي اوقات معينه قد تسببت في حرمان الكثير من المستمعين الحريصين على سماع هذا البرنامج  فاْلت ادارة الاذاعة على نفسها ان تعيد تقديم البرنامجين الرمضانيين عن الحامد خلال فترة بثها البرامجي بعد شهر رمضان وها نحن قد سمعنا العديد من الحلقات عن صالح الحامد من انتاج اذاعة سيؤن 2013م وفي انتظار الاستماع للجزء الثاني من انتاج اذاعة سيؤن 2014م لقد ابدا العديد من المستمعين والمتابعين والمهتمين ارتياحهم وإعجابهم بهذا البرنامج وشكرهم للإذاعة واثقين أنها ستواصل المسير على هذا المنوال هذا اذا ما قامت بتقديم موعد بث البرنامج في وقت انسب للمستمع. وهكذا هي اذاعة سيؤن .. مثل سيؤن مدنية حضارية متسامحة تحب الجميع تتواصل مع الجميع برسالتها الحضارية المتنورة ولتظل شرفات اذاعة سيؤون مفتوحة على مصراعيها لكل من يستحق الاطلال من عليها مع الحرص الشديد على العبق واللون الحضرمي الاصيل .
هنيئا لحضرموت اذاعة سيئون وهنيئا لها نجاحاتها.




هل تؤيد فكرة انشاء الأقاليم كأحد مخرجات الحوار الوطني ؟




النتيجة