استطلاعات آراء وانطباعات من وادي حضرموت عن القرارات الرئاسيه لهيكلة الجيش
   
موقع محافظة حضرموت/عامر عيظة الجابري - الأحد 30/ديسمبر/2012
1Aamer_algabery.jpg
تزامنا مع صدور القرارات الرئاسية مؤخرا من قبل المشير عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية والخاصة بهيكلة الجيش والهادفة إلى الإرتقاء بالعمل الأمني في المؤسسات العسكرية على أساس الولاء لله والوطن بعيدا عن مماحكات السياسية المعروفة .. المزيد عن أهمية تلك الهيكلة التقينا بعدد من أبناء وادي حضرموت والصحراء والذين تحدثوا بالقول:
1) خالد عبدالله العامري مدير مكتب الصحة والسكان بمديرية ثمود الصحراوية: إذا توحدت هيكلة المؤسسة العسكرية والأمنية بالتأكيد ستتوحد الرأى والأفكار السياسية في الأحزاب:
أولا أزف التهاني والتبريكات للقيادة السياسية ممثلة بالأخ/ عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية بمناسبة القرار التاريخي الحكيم الخاص بهيكلة القوات المسلحة والذي اعتبره قرار حكيم وفي ظرف صعب وحرج جدا وخطوة متقدمة لهيكلة القوات المسلحة وترتيب الأوضاع الأمنية في البلاد  لكون القوات المسلحة تمزقها وتعددها لا يخدم الوطن فالهيكلة هي توحيد الجيش في إطار واحد وتحت قيادة وزارة الدفاع والقائد الأعلى للقوات المسلحة  فيكون القرار واحد وليس متعدد وسيخدم الوطن لكون له انعكاساته الإيجابية على الوطن والمواطن أتمنى أن تأخذ القرارات طريقها إلى التنفيذ حتى يتم الانتقال إلى المرحلة الثانية لتوحيد المؤسسة الأمنية وتوحيد تلك المؤسسات أكد بأنه ستتوحد الآراء والأفكار السياسية في الأحزاب في بلادنا.
2) حسين محمد باعباد موظف
أولا نشكر الصحيفة على نزولها لرصد صدى هذا الحدث التاريخي وانطباعاتي حول القرارات الرئاسية الخاصة بهيكلة الجيش أني أبدي ارتياحي الشديد وأشعر أن النقاط وقعت على الحروف من خلال تلك القرارات وليس أناء وحدي أقول ذلك ولكن الكثير يقولون ذلك لكون تلك القرارات حسست الناس بأن القوات المسلحة أصبحت ملك للشعب وليس لشخص وولاءها لله والوطن فقط ويكون جيش وطني موحد له قيادة موحدة وأهداف واحدة ورؤية واحدة عنوانها حماية الوطن وسيادته بألف إلف مبروك للمشير عبدربه منصور رئيس الجمهورية على تلك القرارات الشجاعة التي ستخدم الوطن وكل الشرفاء والخيرين إلى جانب المضي بعجلة التنمية للإمام وتجاوز كل الصعوبات والعراقيل التي تعترض التنمية وكل عام واليمن في خير وإزهار.
3) محمد عبد الله بن شعبان مدير عام مكتب وزارة النقل بوادي وصحراء حضرموت الهيكلة تصب في أمل وطموحات الشعب اليمني وتثبت الأمن والاستقرار في ربوع الوطن :
أولا نشكر الصحيفة على نزولها إلى أوساط المجتمع لهدف تلمس صدى تلك القرارات بالنسبة للقرارات الرئاسية الخاصة بهيكلة الجيش فهي لها صدى كبير بين إفراد المجتمع اليمني والدولي لكونها قرارات شجاعة وحكيمة تهدف إلى أخراج اليمن من النفق المظلم فالقرارات هي يتطلع لها كل أبناء الشعب اليمني بفائق الصبر فالهيكلة هي بناء تنمية اليمن في كل المجالات وتحفيز الاستثمارات الوطنية والعربية والدولية والتي تسهم بدرجة أولى في انتعاش الاقتصاد الوطني  وخلق فرص عمل للشباب والشابات بالاضافة إلى الانخراط الفوري للإلتحاق بصفوف القوات المسلحة الحديثة والمبنية على أساس الكفاءات وليس الولاءات أتمنى أن تأخذ القرارات طابع إيجابي بحسب ما بدأت والتي لا مسناها عن بعد على ضوء تلك القرارات أتمنى من الله أن يخرج الوطن من كل المحن والسعي به نحو الأفضل بكل جداره  والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
4) طالب بن شملان شخصية اجتماعية مديرية تريم الإيمان يمان والحكمة يمانية:
نبارك تلك القرارات التاريخية الخاصة بهيكلة الجيش التي أصدرها المشير عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية مؤخرا والتي تهدف الى إيصال الوطن إلى بر الأمان والتي تعتبر اللبنة الأولى للحوار الوطني فهيكلة الجيش تأتي لتصحيح وتنظيم عمل المؤسسات العسكرية مستقبلا على طريق بناء الدولة المدنية في اليمن إن شاء الله فالإيمان يمان والحكمة يمانية وكل عام واليمن في خير .




هل تؤيد فكرة انشاء الأقاليم كأحد مخرجات الحوار الوطني ؟




النتيجة