عميد المعهد التقني الصناعي في المكلا: 400 طالب وطالبة يدرسون في سبعة تخصصات.. وينقصنا التطبيق الميداني
   
المكلا/موقع محافظة حضرموت/أحمد محمد بن زاهر - السبت 2/يونيو/2012
mukalla_sn3y_tqny_associate0.jpg
- هنالك قصور في المناهج لا يمكن تلافيها إلا بالتطبيقات الميدانية العملية
- تم تطبيق نظام الجودة في ثلاثة تخصصات ضمن ثلاثة معاهد في اليمن
- نخطط لإنشاء قسم ميكانيكا سيارات لتلبية سوق العمل
- عدم توفر التجهيزات ووسيلة مواصلات يعيق تقدم المستوى العلمي للطلبة
يعتبر التعليم الفني والتدريب المهني الركيزة الأساسية للتنمية الاقتصادية والاجتماعية في بلادنا لتأهيل الكوادر العاملة لسوق العمل وفي هذا الجانب شهدت محافظة حضرموت نشاطا كبيرا من خلال إنشاء العديد من المشاريع الخاصة بالمعاهد المهنية والتقنية والصناعية لمواكبة التطورات الجارية بالمحافظة، ولتسليط الضوء على نشاطات وإنجازات المعهد التقني الصناعي بالمكلا التقينا الأخ صلاح أحمد بهيان عميد المعهد التقني الصناعي بالمكلا والذي تحدث في البداية عن تأسيس المعهد قائلا:

افتتاح المعهد التقني الصناعي بفوة بالمكلا عام 2003م حيث تم في هذا العام تدشين أول دفعة التحقت بهذا الصرح التعليمي والتربوي والمهني ويعد المعهد أول معهد في محافظة حضرموت من حيث مستوى البنيان والتجهيز والتقنية ويشتمل المبنى حسب خطة وزارة التعليم الفني والتدريب المهني على تسعة تخصصات هي التبريد والتكييف وكهرباء عام- تحكم الكتروني صناعي- وتحكم ميكانيكي راديو وتلفزيون- صيانة المكائن البحرية- صيانة المكائن الدقيقة السباكة والتمديدات والميكانيكا الزراعية» وتكلفة المبنى مع التجهيزات بلغت مليون دولار.
في السنة الأولى 2003 -2004م تم تسجيل أربعة تخصصات فنية وهي : التحكم الالكتروني الصناعي- الكهرباء العام- التبريد والتكييف- أنظمة الهيدروليك ونيوماتك» وتم استيعاب «86» طالبا منهم «35» طالبا من مختلف محافظات الجمهورية ومن خارج مدينة المكلا.
في العام الدراسي 2006-2007م تم إضافة تخصصين إلى تخصصات المعهد وهي «تشغيل وحدات نفط وغاز بدعم من الاتحاد الأوروبي.
في العام الدراسي 2008-2009م تم إضافة تخصص مساحة وطرق ليصبح إجمالي التخصصات في المعهد سبعة تخصصات وتم إضافة شعبة أخرى في قسم برمجيات الحاسوب خاصة بالتقنيات ليصبح إجمالي الطاقة الاستيعابية في المعهد للمستويين الأول والثاني «400» طالب وطالبة.

> حدثنا عن سياسة القبول للعام الحالي 2011م-2012م؟
- في ما يتعلق بسياسة القبول لهذا العام بدأ التسجيل بالمعهد في 10 / 9 / 2011م واستمر لمدة ثلاثة أسابيع وتمت خلال الفترة مقابلة الطلاب وفي 25 / 9 / 2011م تم اختبار الطالب تحريريا وبعدها تم التصحيح والفرز وتم اختيار المقبـــــــولين بعد المفاضلة وبدأنا أول يوم دراسي في 1/01/1102م.

> ما هي شروط القبول بالمعهد؟
- هي أن يكون المتقدم حاصلا على شهادة الثانوية العامة «القسم العلمي» أو ما يعادلها «معهد مهني ثلاث سنوات» وأن لا يتجاوز عمره «25» سنة وأن لا يكون قد مضى على حصوله على شهادة الثانوية العامة أكثر من ثلاث سنوات بالإضافة إلى أن يكون المتقدم لائقا صحيا ومهنيا.

> ما هي الطاقة الاستيعابية للمعهد؟
- إجمالي الطاقة الاستيعابية للمعهد هذا العام «225» طالبا وطالبة منهم «90» طالبا من خارج مدينة المكلا ومن مختلف محافظات الجمهورية.

> حدثنا عن الكادر التدريسي بالمعهد وتأهيلهم؟
- بالنسبة للكادر التدريسي والتدريبي في المعهد هنالك مستويات علمية مختلفة منهم الحاصل على الماجستير والبكالوريوس والدبلوم التقني وقد حظي عدد منهم على دورات في طرق التدريس وفي مجال الحاسوب والالكترونيات والتبريد والتكييف ونظم الهيدروليك ونيومانتك كما حظي رؤساء الأقسام بدورات في الكمبيوتر واللغة الانجليزية.

> ماذا عن التطورات التي حدثت بالمعهد؟
- تم إدخال نظام الجودة في المخرج وقد بدأنا هذا النظام في نهاية عام 2010م حيث اختير معهدنا من ضمن ثلاثة معاهد على مستوى معاهد الجمهورية لتطبيق نظام الجودة وهذا النظام مدعوم من المجلس الثقافي البريطاني تنفذه وزارة التعليم الفني والتدريب المهني في بلادنا في المعاهد الثلاثة وهي المعهد التقني الصناعي في الحوبان محافظة تعز ومعهد حي العمال التقني في محافظة الحديدة والمعهد التقني الصناعي في المكلا محافظة حضرموت وكمرحلة أولى نطبق حاليا نظام الجودة في ثلاثة تخصصات في معهدنا وهي التحكم الالكتروني الصناعي، وتبريد وتكييف، والمساحة والطرق وفي حالة نجاح هذا النظام سيعمم على باقي التخصصات بل وعلى باقي معاهد الجمهورية وخلاصة هذا النظام تتمثل في الوصول إلى الأمثل في نواحي العملية التدريبية والتدريسية والإدارية في المعاهد.

> كيف يتم التعامل مع المناهج التعليمية؟
- المناهج تعتبر العمود الفقري للعملية التعليمية والتدريبية فلأجلها يبذل المعلمون والمدربون جهدا كبيرا في اعدادها فكل مادة تعليمية لها مفردات حسب الخطة الدراسية الصادرة من الوزارة فالمناهج الحالية سعودية تتواكب مع التجهيزات الموجودة في الأغلب وبعض المناهج تتواكب مع التجهيزات الموجودة في سوق العمل وفي المعهد توجد مكتبة تحتوي على مجموعة لا بأس بها من الكتب تتماشى مع التخصصات الموجودة في المعهد بالإضافة إلى المذكرات التي يتم اعدادها من قبل المدرسين.
خطط مستقبلية

> ما هي الخطط والاتجاهات المستقبلية لتطوير المعهد؟
- من خططنا المستقبلية إنشاء قسم ميكانيكا سيارات وهذا التخصص مرغوب في سوق العمل وطموحنا كبير في إنشائه لتشجيع طلابنا على الالتحاق به وتغذية سوق العمل بالكادر المتخصص في هذا المجال.
صعوبات

> ما هي أبرز الصعوبات التي تواجه المعهد؟
- من أهم الصعوبات والمشاكل التي نواجهها عدم توفر وسيلة مواصلات للمعهد لنقل الطلاب إلى المرافق الحكومية والخاصة للنزول الميداني والتعرف عن قرب على التطبيقات العملية في المصانع والورش لتلافي القصور الذي يواكبنا في المناهج وعدم تمكنا من الوصول إلى الشركات النفطية في المسيلة لتمكين طلاب قسم تشغيل وحدات النفط والغاز من التطبيق في تلك الشركات مع العلم أن جزءاً من المنهج الدراسي ينص على التطبيق في تلك الشركات لعدم توفر بعض التجهيزات لدينا وقد طرقنا أبواب السلطة المحلية في ذلك ولكن دون جدوى، كذلك عدم توفر مولد كهربائي في المعهد لمواجهة أزمة انقطاع التيار الكهربائي في فترة الصيف علما أن كل التجهيزات الموجودة لدينا تعتمد على الكهرباء.




هل تؤيد فكرة انشاء الأقاليم كأحد مخرجات الحوار الوطني ؟




النتيجة