وكيل حضرموت المساعد لشؤون الشباب يبعث رسالة شكر لوزير الشباب والرياضة لإهتمامه بالرياضة الحضرمية....
   
المكلا /موقع محافظة حضرموت/ إعلام مكتب الوكيل - الأربعاء 2021/2/17
PicsArt_02-17-07.12.44.jpg
بعث وكيل محافظة حضرموت المساعد لشؤون الشباب الإستاذ فهمي عوض باضاوي برسالة شكر وتقدير لمعالي وزير الشباب والرياضة الأستاذ نايف صالح البكري لإهتمامه بقطاع الشباب والرياضية بحضرموت.
جاء ذلك تزمناً لإعتماد الوزير مشروع المرحلة الثانية لمعب أستاذ سيئون بتمويل حكومي بملبغ 474مليون و456 الف و375 ريال يمني على أعمال انشاء مضمار ترتان لألعاب القوى وإضافة رصف المكعبات الخرسانية" الإنترلوك" وتنفيذ أعمال التمديدات الكهربائية وتجهيز الملحقات الخاصة بملعب أستاذ سيئون عقب تعشيب أرضيته وتأهيلها من قبل السلطة المحلية بالمحافظة. وأكد الوكيل بأن هذا المشروع سيصب في مصلحة الشباب والرياضة الحضرمية ويجعل من مدينة سيئون قبلة للبطولات الوطنية وتعزز البنية التحتية للمنشاءات الرياضية في حضرموت وتعزز قدرات النشئ والشباب وسيلعب دوراً مهم في إستضافة البطولات المقبلة في ضل رعاية وزارة الشباب والرياضة. وأعتبر الوكيل باضاوي هذا الإعتماد يأتي إمداد لدعم الوزير البكري للرياضة الحضرمية ولقطاع الشباب في ضل الرؤية الجديد التي تتبناها الوزارة بمقرها بالعاصمة المؤقتة عدن. ونوه الوكيل باضاوي على أن أهتمام السلطة المحلية بحضرموت ممثلة بمحافظ حضرموت اللواء الركن فرج سالمين البحسني خلال السنوات الماضية لعب دوراً كبير في بناء قاعدة من الجيل الرياضي الشباب بحضرموت والتي سترفد الرياضية اليمنية بجيل من الشباب الرياضي المتمكن رياضياً ومهارياً وأخلاقياً وذلك من خلال العديد من البطولات المحلية الداخلية على مستوى حضرموت وكذا من خلال استضافة حضرموت للعديد من البطولات الوطنية في الفترة السابقة وتأهيل العديد من المقرات الرياضية وتبني المشاريع الرياضية ودعمها ورعاية المحافظ للبطولات المحلية وتقديم كافة أوجه الدعم لها. وأكد باضاوي على وقوفه إلى جانب توجهات وزارة الشباب والرياضة ممثلة بالوزير نايف صالح البكري في بناء قدرات الرياضين مقدماً شكره للوكلاء المساعدين بوزارة الشباب والرياضة والوكلاء المساعدين بالمحافظة لإهتمامه بالرياضة الحضرمية. ودعا الوكيل فهمي وزارة الشباب بمزيد من الإهتمام للشباب والرياضة الحضرمية وذلك لما تملكه من مؤهلات وقدرات رياضية ومهارية.


هل تؤيد فكرة انشاء الأقاليم كأحد مخرجات الحوار الوطني ؟




النتيجة