مدير عام تريم يكرم أوائل الطالبات في برنامج "قابلة تقنية" بمستشفى تريم العام
   
تريم/موقع محافظة حضرموت/خاص - الخميس 04/فبراير/2021م
news_20210204_15.jpg
كرم مدير عام تريم القاضي خالد عوض هويدي أوائل الطالبات في برنامج " قابلة تقنية " للعام الدراسي 2019م2020م بحضور مدير معهد العلوم الصحية بسيئون الدكتور محمد لرضي ومدير مستشفى تريم العام الدكتور محمد الكاف وبعض المدرسين في البرنامج.
وفي مستهل الإحتفالية أكد الدكتور محمد عوض لرضي بأن هذا البرنامج يأتي بتنسيق بين معهد سيئون للعلوم الصحية و  السلطة المحلية بتريم وإدارتي مكتب صحة تريم ومستشفى تريم العام.
وأعرب الدكتور لرضي عن سعادته بمستوى الإنجاز الذي حققته الطالبات في البرنامج خلال السنة الدراسية الأولى والذي يدرس وفق مناهج علمية حديثة وذات مستوى علمي كبير سينعكس أثره على مستوى مهارات وقدرات ومعارف الطالبات خلال فترة المرحلة التطبيقية.
وشدد مدير المعهد الصحي على ضرورة مواصلة التميز في الجانب العملي والأستفادة الكبرى من خبرات المدرسين والدكاترة العاملين في الحقل الميداني وكذا ربط الجانب العلمي بالجانب العملي والعمل بإخلاص وتفاني وكذا استشعار الأمانة المهنية.
وفي ذات السياق أكد مدير عام مديرية تريم القاضي خالد عوض هويدي  على أن السلطة المحلية بتريم ترى في هذه الكوكبة من القابلات التقنيات سيكون لهن الأثر الكبير في سد الإحتياج في قسم الولادة والطوارئ التوليدية من خلال ربطهن بالميدان وكذا المستوى العلمي الذي تحلصن عليه خصوصاً وأن المناهج الذي  تدرس لهن ذات محتوى علمي كبير سينعكس أثره خلال فترة التطبيق العملي والعمل بالميدان.
وأضاف بأنه يجري العمل بقسم الطوارئ التوليدية والذي سيكون متخصص بالطوارئ التوليدية والرعاية التوليدية وسيكون كمركز متكامل خصوصاً مع كثرة حالات الوالدة التي يتلقاها المستشفى، وأعرب عن سعادته بمستوى الإنجاز العلمي الذي حققنه الطالبات مشيدا بجهود إدارة المعهد الصحي بسيئون وإدارتي مكتب صحة تريم ومستشفى تريم العام.
بدوره جدد الدكتور محمد الكاف مدير مستشفى تريم العام أستعداد المستشفى بكافة البرامج والدوارت التأهيلية التي تخدم قطاع الصحة العامة والسكان والتي تستفيد منها المستشفى.
ونوه بأن بالطالبات أكملن السنة الدراسية الأولى في سياق برنامج قابلة تقنية بعد الثانوية العامة والذي يستمر لمدة ثلاث سنوات دراسية تشمل الجانب العملي والعملي.
وجدد الكاف ثقته بقدرة الطالبات ومستواهن العلمي والدراسي خلال السنة الأولى والفصل الدارسي الأول بالسنة الدراسية الثانية.
حضر التكريم الشخصية الإجتماعية الأستاذ عبدالله مولى الدويلة والأستاذ عبدالحكيم عمرون والدكتور أمين أحمد جميل مشرف الدورة بسيئون والاستاذ علي أحمد باوزير مشرف الدورة بتريم.




هل تؤيد فكرة انشاء الأقاليم كأحد مخرجات الحوار الوطني ؟




النتيجة