مدير عام سيئون يطلع على مستوى العمل والإنجاز بقصر السلطان الكثيري وحصن الفلس الأثريين بمديرية سيئون.
   
سيئون/موقع محافظة حضرموت/خاص - الأربعاء 21/أغسطس/2019
news_20190821_01.jpg
اطلع مدير عام مديرية سيئون الأستاذ محمد عوض العامري صباح اليوم على سير العمل ومستوى الانجاز في مشروع ترميم قصر السلطان الكثيري التاريخي والذي يأتي بتمويل من السلطة المحلية بوادي حضرموت الممول من حصة وادي حضرموت من مبيعات النفط وبإشراف من الهيئة العامة للأثار بوادي حضرموت وبتنفيذ من مكتب مسارك للهندسة والمقاولات.
حيث استمع مدير عام مديرية سيئون ومعه الأمين العام للمجلس المحلي بمديرية سيئون المهندس حسين بامخرمة من مدير عام فرع الهيئة العامة للآثار والمتاحف بوادي حضرموت عبدالرحمن بن عبيدالله السقاف الى شرح وافي حول سير أعمال ترميم البنية الطينية للقصر والمظهر الداخلي والخارجي وأعمال النجارة والكهرباء والسباكة بما يسهم في الحفاظ على المعالم التاريخية للقصر بمدة تنفيذ 4 اشهر وبتكلفة إجمالية بلغت 54.000 دولار.
وتوجه "العامري" باسم السلطة المحلية بمديرية سيئون بالشكر الجزيل لفرع الهيئة العامة للآثار والمتاحف على الجهود الكبيرة المبذولة في سبيل الاهتمام بالآثار والحفاظ على المعالم والمكتسبات التاريخية التي يزخر بها وادي حضرموت.
وفي ذات السياق تفقد مدير عام مديرية سيئون الأستاذ محمد عوض العامري ومعه الأمين العام المهندس حسين بامخرمة على سير العمل والانجاز بالحصن الأثري "حصن الفلس" وآلية تنفيذ مشروع العمل التابع للصندوق الإجتماعي في الحفاظ على معالم الحصن الأثري والذي يتضمن تسوير الموقع بأشباك حماية والبناء والتعمير في بعض ملحقات الحصن وبناء درج لتسهيل الصعود إلى الحصن.
وأبدى "العامري" استعداده برفع التصورات والاحتياجات الخاصة للجهات المختصة وذات العلاقة للبت فيها بما يعزز من مكانة وواجهة الموقعين الأثريين.
رافقهم في الزيارة الدكتور حسين العيدروس نائب مدير عام فرع الهيئة العامة للآثار والمتاحف بوادي حضرموت وخالد بارماده رئيس قسم الصيانة بقصر السلطان الكثيري.




هل تؤيد فكرة انشاء الأقاليم كأحد مخرجات الحوار الوطني ؟




النتيجة