تدشين المبادرات الطلابية لطلاب المستوى الاول من العام 2020-2021م بكلية المجتمع سيئون طلاب المستوى الاول للعام 2020-2021م بكلية المجتمع سيئون
   
سيئون/موقع محافظة حضرموت/خاص - الخميس 14/يناير/2021م
news_20210114_16.jpg
اقيم اليوم الاربعاء 13 يناير 2021م بالقاعة الكبرى في كلية المجتمع سيئون حفلا لتدشين المشاريع والمبادرات الطلابية الذي اسسها طلاب المستوى الاول للعام 2020-2021م في تخصصات: برمجه، ادارة مستشفيات، ادارة صناعية، طاقة متجددة والتبريد والتكييف الذين تم توزيعهم على 15 مجموعة كل مجموعة اختارت اسما لها وفكرة عملت عليها والتي تهدف لتحسين البيئة التعليمية وعدد من المبادرات .
تهدف الى تعميق الجانب الاجتماعي والانساني وقام الطلاب انفسهم بايجاد التمويل لها من مشاركاتهم المالية والبحث عن استكمال التمويل وذلك تطبيقا للمهارات التي اكتسبوها في المقرر الدراسي: السلوك الوظيفي ومهارات الاتصال التي تلقوها خلال الفصل الدراسي الاول 2020-2021م
وفي الحفل اشاد ا.م.عبد القادر حسين الكاف عميد الكلية بهذه المبادرات والمشاريع التي يقوم بها الطلاب سواء تلك الجديده او تلك التي طورت السابق شاكرا جهودهم في ايجاد التمويل لها من اجل تحسين البيئة التعليمية للكلية ومجددا الشكر لمدرس المقرر الاستاذ سالم محمد باجري على اشرافه لمثل هذه المشاريع والمبادرات خلال الثلاث السنوات الماضية
من جانبه اكد د.سالم صلاح باجابر مساعد عميد الكلية لشؤون الطلاب على دعم عمادة الكلية لمثل هذه المشاريع والمبادرات وتقديم الدعم لها وتنميتها وتطويرها وتكريم المميز منها
واختتم مدرس المقرر الاستاذ سالم محمد باجري توجيهاته التي اكد عليها ووضعها على الطلاب خلال الفصل الدراسي الاول داعيا الطلاب لعدم التوقف لتنفيذ اي فكرة لديهم حتى يصل لتنفيذها وفق قدراته وان تحافظ كل مجموعة على ما انتجته خلال سنوات دراستها في الكلية ومشيرا الى انه سعيد ان يكون من ضمن منتسبي كلية المجتمع سيئون
وفي ختام الحفل قامت عدد من الفرق بتكريم مدرس المادة الاستاذ سالم محمد باجري
بعد ذلك قام عميد الكلية ونائب شؤون الطلاب بمرافقة الاستاذ باجري في تفقد المشاريع وتقييم المدرس من خلال الاطلاع على المشاريع ومناقشة الطلاب
وقد قدرت قيمة تلك المشاريع والمبادرات التي اسهم بها الطلاب لكليتهم بحوالي نصف مليون ريال يمني لتحسين البيئة التعليمية والمتمثل بفرش ارضية الكلية بالتراب الاحمر والتشجير والقص واعادة تاهيل الجولة والمساحات وزرعها ووضع لوحات ارشادية للنظام الدراسي وخارطة المكاتب والقاعات الدراسية وتكريم عمال وعاملات الخدمات وغيرها من الانشطة




هل تؤيد فكرة انشاء الأقاليم كأحد مخرجات الحوار الوطني ؟




النتيجة