تنفيذي وادي حضرموت يستعرض تقرير عن نشاط مكتب الشباب والرياضة للعام المنصرم ويشيد بالانجازات التي حققها شباب ورياضيو الوادي في الدورة الوطنية الأولى للألعاب الرياضية
   
سيئون/ موقع محافظة حضرموت /أحمد بزعل - الجمعة 12/ 1 /2018
112545412.jpg
استعرض المكتب التنفيذي بوادي حضرموت في دورته لشهر يناير الجاري  2018م المنعقدة يوم أمس الأول برئاسة وكيل محافظة حضرموت عصام حبريش الكثيري والوكلاء المساعدين بالوادي تقرير مفصل حول  نشاط مكتب وزارة الشباب والرياضة للعام المنصرم والعمل المؤسسي في الاندية الأهلية وفروع الاتحادات الرياضية .

وفي مستهل الجلسة رفع  أعضاء المكتب التنفيذي التهاني والتبريكات لمكتب وزارة الشباب والرياضة وكوادر المكتب وإلى شباب ورياضيو وادي حضرموت بمناسبة الانجازات التي حققتها في المجال الرياضي والشبابي خلال العام الفائت ومنها ماحققته منتخبات الوادي المشاركة في الدورة الوطنية الأولى للألعاب الرياضية للناشئين عدن 2017م وحصولها على (32) ميدالية في مختلف الألعاب منها (12) ميدالية ذهبية و (12) فضية و (8) برونزية فضلا عن استضافة مدينة تريم بنجاح لبطولة العاب القوى لمنتخبات المحافظات المحررة مؤكدين بان ماحققة أبناء وادي حضرموت يأتي في ظل الظروف الصعبة التي يعشها الوطن و في مختلف الجوانب و منها الجانب الرياضي المرتبط بقطاع الشباب  بدرجه أساسية حيث لم يتوقف نشاط مكتب وزارة الشباب و عملة على وضع خطة لاتجاهات عمله و نشاطه  للعام المنصرم 2017 م وفقا و الواقع المعاش في ظل الأزمة القائمة حيث تواكبت أنشطته و الأطر الرياضية مع واقع المعاش في البلاد .
واشتمل التقرير المقدم لهذه الدورة  اتجاهات خطة عمل المكتب للعام المنصرم والتي شملت جوانب مختلفة  أبرزها الجانب الإداري و البنية التحتية والمشاريع وكذا النشاط الرياضي .
وأوضح التقرير بان مكتب الشباب  استطع من تحقيق نسبة 70% مما تم التخطيط له و هذا يعد نسبة ايجابية في ظل الظروف الصعبة التي تعيشها البلاد  حيث رافقت عمل المكتب عدد من الصعوبات  في تنفيذ ما خطط له إلا إن المكتب استطع إنجاز عدد من المهام المناطة به.
وابرز التقرير تفاعل و تجاوب قيادة السلطة المحلية بالوادي خاصة و المحافظة عامة مع مطالب المكتب لتهيئة ظروف النشاط الرياضي عاملاً أساسياً من خلال توجيهات وكيل المحافظة لشؤون الوادي و الصحراء الاستاذ / عصام حبريش الكثيري بتسوير الاستاد الرياضي و كذا تجهيز أرضيته و بعض المرافق الخدمية له بهدف الاستفادة منه و إجراء الأنشطة الرياضية عليه و ذلك من خلال إعتماد مبلغ يقدر بـ  ( 19,000,000) ريال  و تم إستكمال تلك الأعمال من قبل مؤسسة بن عبودان للتجارة و المقاولات خلال العام الماضي  2017م و مساهمة مكتب الأشغال المحلية بالوادي و الأشغال العامة  و الطرق بالوادي بالإضافة  إلى  دعم محافظ محافظة حضرموت بمبلغ ( 6 ) مليون ريال  لشراء محول كهربائي لربط التيار الكهربائي بالقدرة الكافية للإنارة و التكييف للصالة الرياضية المغلفة بتنفيذ المؤسسة العامة للكهرباء وادي حضرموت بموجب العقد الموقع بين السلطة المحلية و المؤسسة العامة للكهرباء فضلا عن وضع حجر الأساس لتنفيذ مشروع تعشيب و إنارة الإستاد الاولمبي بسيئون من قبل قيادة المحافظة والإسراع في  إعلان المناقصة من قبل لجنة المناقصات بالمحافظة  لأهمية المشروع إضافة إلى افتتاح الصالة الرياضية من قبل المحافظ و إصدار قرار بتسميتها باسم الشهيد علي عبيد بامعبد تقديراً لجهود الشهيد في خدمة و رعاية شباب وادي حضرموت .
وأوضح التقرير  إن لقاء قيادات الأندية الأهلية بمحافظة حضرموت مع قيادة المحافظة  كان له مردود إيجابي على حركة نشاط الأندية تجلى ذلك من خلال تفاعل الأندية في مشاركتهم في بطولة كأس حضرموت الخامسة و الرفع بالمشاريع المطلوبة لكل نادي على حدة , بهدف إدراجها ضمن مشاريع المحافظة للأعوام القادمة و كذا توجيهات المحافظ باعتماد استكمال المشاريع المتعثرة من إيرادات السلطة المحلية .
وقد قدم أعضاء المكتب التنفيذي جمله من الملاحظات والمقترحات الهادفة بالرقى بالعمل الرياضي والشبابي على صعيد مديريات وادي حضرموت .
 بعد ذلك سنحت للمدير العام لمكتب الشباب والرياضة الأستاذ علي يسلم باشعيب الرد عليها وتوضيحها للحضور مؤكدا بأنه  لا يخلو أي عمل من بعض الصعوبات التي ترافق تنفيذه في مختلف المجالات و لعل المجال الشبابي و الرياضي أكثرها كونه يرتبط بأكبر شريحة و هي قطاع الشباب و مكوناتة المختلفة و المتنوعة بتنوع النشاط ( رياضياً , ثقافياً  , اجتماعيا ).
مؤكدا بأنه  رافقت المكتب أثناء تنفيذ بعض الفعاليات و الأنشطة عدد من الصعوبات أهمها توقف دعم النشاط الرياضي للهيئات الرياضية ( أندية رياضية  وفروع الاتحادات ) لتوقف صندوق رعاية النشء و الشباب عن أداء مهامه نتيجة للأوضاع السياسية للبلاد  إضافة إلى تراجع مستوى أداء الهيئات الإدارية للأندية و مجالس الاتحادات الرياضية نتيجة تأخر إجراء الانتخابات الرياضية للدورة الخامسة للأطر الرياضية نظراً لانتهاء فترة عملها و الذي تجاوز عام كامل  فضلا ضعف التأهيل للكادر الإداري و عزوف بعض الكوادر الرياضية عن العمل بإدارات الأندية و مجالس فروع الاتحادات  وكذا ظآلة الموازنة التشغيلية للمكتب و التي لا توفر الحد الأدنى من متطلبات عمل و نشاط المكتب و إلتزاماتة تجاه الأطر الرياضية  وعدم جاهزية عدد من ملاعب الأندية بالمديريات لإقامة أنشطة عليها أثناء تنفيذ فعاليات المواسم الرياضية .
و في ختام كلمته تقدم المدير العام لمكتب الشباب والرياضة بجزيل الشكر و التقدير لكل من تفاعل مع مكتبة في تنفيذ  مجمل الأنشطة و الفعاليات وخص بالذكر وزارة الشباب والرياضة ممثلة في معالي وزير الشباب والرياضة نايف صالح البكرى وقيادة السلطة بالمحافظة ممثلة باللواء الركن / فرج سالمين البحسني محافظ المحافظة و قائد المنطقة العسكرية الثانية  و قيادة السلطة المحلية بالوادي ممثلة بالأستاذ/ عصام حبريش الكثيري وكيل محافظة حضرموت لشؤون مديريات الوادي و الصحراء  والوكلاء  مساعديه بالمحافظة  و كل الجهات ذات العلاقة و كذا منظمات المجتمع المدني و بعض المؤسسات و شركات القطاع الخاص و التي كان لمساهمتها الأثر الإيجابي في تنفيذ عدد من الأنشطة الرياضية المشار إليها سلفاً.
وفي ختام الجلسة أوصى أعضاء المكتب التنفيذي على متابعة قيادة الوزارة للتعجيل بإجراء الانتخابات للأطر الرياضية للدورة الخامسة  و في حالة تعذر ذلك  يتم بحث إمكانية إجراء الانتخابات بتوجيهات السلطة المحلية بالتنسيق مع مكتب الشؤون الاجتماعية و العمل  كون تأخر إجرائها سيضاعف من تراجع مستوى أداء الهيئات الرياضية ماينعكس سلباً على حركة تطور النشاط الرياضي و الارتقاء به .
 كما أوصى إلى إدراج مشاريع تجهيز ملاعب الأندية لبعض المديريات ضمن  البرنامج الاستثماري للمديريات خلال إعتمادها من قبل مكتب التخطيط و التعاون الدولي في إطار خططه السنوية للأعوام القادمة  وكذا بحث إمكانية تعزيز الموازنة التشغيلية للمكتب و بما يتناسب و حركة نشاطه و تنفيذه للمهام المناطة به تجاه الشباب  إضافة إلى معالجة مشكلة المشاريع المتعثرة في قطاع الشباب و الرياضة من قبل لجنة المناقصات بالوادي  واعتماد ميزانية تشغيلية للمدينة الرياضية ( الإستاد الاولمبي) و( الصالة المغلقة ) .
وشدد أعضاء المكتب التنفيذي على معالجة مشكلة السطو على ملعبي أندية مديرية ساه ( القادسية و الريان ) بالتنسيق مع قيادة السلطة المحلية بالمديرية و الجهات المعنية بالوادي  والعمل على تسوير الملاعب الرياضية التابعة للأندية والفرق التابعة لها  للحفاظ عليها من عمليات السطو .



هل تؤيد فكرة انشاء الأقاليم كأحد مخرجات الحوار الوطني ؟




النتيجة