المغتربين إلى نهائي بطولة منتخبات الأحياء السكنية بالمكلا
   
المكلا / موقع محافظة حضرموت / محمد بامتيرف- تصوير / محمد أحمد باحيدرة - الجمعة 11 /5 /2018
1121332.jpg
حجز منتخب حي المغتربين بروكب المقعد الأول في نهائي دوري منتخبات الأحياء السكنية لكرة القدم بفوزه عصر اليوم الجمعة في المباراة الأولى لدور نصف النهائي على نظيره منتخب حي الثورة بنتيجة كبيرة بلغت خمسة أهداف مقابل هدف وحيد,


http://www2.0zz0.com/2018/05/11/23/568118098.jpg

سطور من المباراة
خطف حي المغتربين بروكب أولى بطاقات نهائي دوري الاحياء المجتمعية بعد أن سجل خماسية في مرمى المنتخب الذي كان المرشح الابرز للبطولة للما يمتلكة من عناصر داخل المستطل الاخضر ولكن للابناء روكب كانت لهم كلمة أخرى في اللقاء وبالعزيمة ولاصرار تفعل ماتريد
أنطلق اللقاء بصافرة الحكم القدير أحمدالعكبري وشهدت المباراه أنطلاقة سريعة من المنتخبين حيث تمكن الثورة من تسجيل أولى الاهداف في اللقاء بواسطة علي فؤاد السومحي في الدقيقة 8 وبهذا الهدف المبكر ظن الجميع بأن المباراه سوف تكون سهلة للابناء المدرب جمال باعبود لكن أبناء حي مغتربين روكب لهم كلمة أخرى وهاجمو مرمى حي الثورة من كل النواحي وأستغلوا اللارتباك الواضح في دفاعات الثورة ومن تسديدة جميلة للاسمراني صدام عمرباقص يسجل هدف التعديل الذي أنهى به مجريات الشوط الاول بتعادل اللايجابي 1/1

الشوط الثاني دخل فية المغتربين روكب بروح قتالية عالية عكس الثورة الذي لم يقدم أي مستوى يشفع له.
 فقد قد قدم المغتربين مستؤي مغاير عن الشوط الاول والمباريات الاخرى فقد سجل المغتربين أربعة أهداف في هذا الشوط فقد سجل صدام باقص هدفين و الهاتريك له في المباراه و يوسف باخميس هدفين للينتهي اللقاء بفوز كبير للمغتربين 5/1 .

 وبالنتيجة ينتظر حي المغتربين المنتخب الفائز من اللقاء الثاني بدور نصف النهائي الذي سيقام يوم غد السبت بين منتخبي العوسجه بروكب والنصر بالشرج ليتواجها في النهائي يوم الإثنين على ملعب بارادم بالمكلا في ختام هذه البطولة المميزة والكبيرة التي أمتدت قرابة من ثلاثة شهور بمشاركة 42 منتخبا مثلوا أحياء مديرية مدينة المكلا .

الطاقم التحكيمي
في الساحة/أحمدالعكبري
مساعدأول/محمدبوعابد
مساعدثاني/محمودالعمقي
حكم رابع/رشادباعساس
مراقب المباراه/أنور سعدالله
مشرف اللقاء/صالح العطاس المسوال الفني للرياضة للجميع
مسعف/محمدكرامة عبد من أتحاد الطب الرياضي




هل تؤيد فكرة انشاء الأقاليم كأحد مخرجات الحوار الوطني ؟




النتيجة