مؤتمر صحفي بالمكلا لإعلان نتائج المنظمات المقبولة في برنامج استدامة 2017
   
المكلا/موقع محافظة حضرموت/صلاح بوعابس - الخميس 18/مايو/2017
1news_20170518_6.jpeg
عقد برنامج استدامة بمؤسسة العون للتنمية اليوم بالمكلا مؤتمرًا صحفيًا لإعلان نتائج المنظمات المقبولة في البرنامج لعام 2017م.. وفي مؤتمر صحفي عقد اليوم بالمكلا تم الإعلان عن قبول "26" منظمة من ساحل ووادي حضرموت انطبقت عليهم الشروط والمعايير المحددة للقبول في البرنامج لهذا العام  .
وأشار بيان الإعلان إلى أن المنظمات المقبولة لهذا العام والمشاركة في البرنامج من العام الماضي وعددها اجمالًا "47" منظمة ستحظى بمجموعة من الأنشطة التأهيلية لبناء القدرات المؤسسية لها مرورًا بتقييم القدرات المؤسسية والبرامج التأهيلية للإخصائيين في التطوير المؤسسي والتخطيط والتقييم والمتابعة وتدبير التمويل بالإضافة إلى دبلوم الممارس التنموي ومجموعة من الأنشطة التدريبية الأخرى التي تلبي احتياجات المنظمات الثالث لافتًا إلى أنه سيتم تقديم دورات تنموية للمنظمات التي لم يحالفها الحظ للمشاركة في البرنامج لهذا العام.
وأوضح البيان إلى البرنامج عمل منذ الوهلة الأولى في نسخته الثانية التي تقدم لها "58" منظمة منها "31" منظمة من الساحل و"27" منظمة من الوادي على بذل الجهود في الوصول إلى أكبر عدد ممكن من منظمات القطاع الثالث بمحافظة حضرموت من أجل بناء قدراتها وفق برامج وانشطة تخصصية.
وفي المؤتمر الصحفي الذي حضره المدير التنفيذي لمؤسسة العون للتنمية "عبداللاه بن عثمان" أكد مستشار محافظ حضرموت لإدارة شؤون المنظمات الدولية مدير عام التنمية الادارية والتدريب "هاني البيض" بأن  المسؤولية تقع على منظمات المجتمع المدني في تطوير قدراتها والارتقاء بخدمتها للمجتمع على الوجه المطلوب مشددًا على ايجاد شراكة وتعاون بين المنظمات للوصول إلى كسب ثقة المنظمات الدولية.
بدوره أشار المدير العام لمكتب الشؤون الاجتماعية والعمل "فياض باعامر" إلى ضرورة توفير التقييم السليم لعمل المنظمات بما يخدم المجتمع وايجاد تكامل بينها والمؤسسات الحكومية بما يحقق الاستدامة . مؤكدًا بأن المكتب بصدد تفعيل الدور الاشرافي والرقابي على المنظمات بما يرسخ انشطتها ويرتقي به نحو الأفضل.
وكان اخصائي القطاع الثالث في مؤسسة العون "عبدالرحمن بن غانم" قد استعرض الاهداف المرجوة من برنامج استدامة في تطوير قدرات وكفاءة منظمات في الحصول على التمويل ومنح ثقة المانحين بالإضافة الى توفير فرص تدريب وتأهيل في مجالات الادارة والمشاريع والتنمية المستدامة.
وأجاب مدير البرنامج المهندس "رشدي بامسعود" على اسئلة وتساؤلات الصحفيين حول البرنامج وأهدافه.




هل تؤيد فكرة انشاء الأقاليم كأحد مخرجات الحوار الوطني ؟




النتيجة