محافظ حضرموت يؤكد أن خريجي التخصصات النفطية محط اهتمام السلطة المحلية وأن عمليات التدريب والتأهيل لهم في القريب العاجل
   
المكلا/موقع محافظة حضرموت/خاص - الخميس 04/مايو/2017
news_20170504_1.jpeg
قال محافظ محافظة حضرموت اللواء الركن أحمد سعيد بن بريك : إن الطلاب من خريجي التخصصات النفطية من أبناء حضرموت هم محط اهتمام وعناية السلطة المحلية بالمحافظة أن عمليات التدريب والتأهيل لهم ستكون في القريب العاجل على المستوى المحلي والخارجي، جاء ذلك خلال لقائه بخريجي التخصصات النفطية من أبناء المحافظة .
وفي اللقاء الذي جمع محافظ حضرموت والمهندس هشام الهندي مدير عام مكتب النفط والمعادن بساحل حضرموت وعددا من خريجي التخصصات النفطية قال الأخ المحافظ : إن أبناءنا الخريجين هم صمام الأمان لنا والذين يعتمد عليهم في القيام وتنفيذ الأعمال النفطية وأن التأهيل الذي سيتلقونه سوى على الصعيد المحلي أو الخارجي سيكون وفقا ومعايير التفاوض والتفوق والمنافسة الشريفة بين الطلاب .
وأكد المحافظ ابن بريك أنه سيتم الترتيب مع قيادة شركة بترومسيلة لفتح مجال التدريب والتأهيل في القطاعات النفطية واحتواء الخريجين من أبناء المحافظة وفقا والمعايير والشروط المتاحة .
من جانبه عبر مدير عام مكتب النفط والمعادن المهندس هشام الهندي عن شكره وتقديره للأخ المحافظ على لقائه بالطلاب الخريجين والسماع منهم وبحث المعضلات التي تحول بينهم وبين الحصول على حقوقهم في العمل في الشركات النفطية العاملة في المحافظة وأولوية الالتحاق بها ومزاولة العمل فيها .
هذا وقد ألقى الخريج "عبدالله باسويد" كلمة نيابة عن زملائه الخريجين ثمن فيها وقوف المحافظ مع أبنائه الطلاب والسعي الدائم والمتابعة الحثيثة لهم وبذلك قصارى جهده لتذليل كافة الصعوبات التي تعترضهم في الالتحاق بالأعمال التي تتناسب والتخصصات التي يمتلكونها .




هل تؤيد فكرة انشاء الأقاليم كأحد مخرجات الحوار الوطني ؟




النتيجة